Monday, July 9, 2007

مراجيح

واحد : باين الواد احمد متنشن قوي النهرده شكله مضايق من حاجه ايه رايك ؟
واحد تاني خالص : انا برده شايفه كده ... بقولك متيجي نقلبها مراجيح

وفي احد الندوات الرخمة الكتير الي بنحضرها

واحد غير الاتنين الي فوق : بقولكم ايه انا مش طايق المحاضر ده
واحد تاني : وانا شرحك بقولك متيجي نقلبها مراجيح
ولا تكاد تمر 3 دقائق الا وتري الندوة كلها سابت المحاضر الي عالمنصة ومركزة مع شوية العيال الي قاعدين في اخر صف متعرفش ليه

مراجيح ... انها كلمة السر السحرية ومفتاح عالمنا الخاص والخاص جدا
بمجرد ان تسمعها منا اعلم ان اتون الضحك سيفتح وانك ستنتقل في خلال لحظات الي عالمنا الذي اخترناه لانفسنا لا الي العالم الذي فرض علينا ان نحيا فيه.
بمجرد ان نتفوه بحروفها ننتقل من اي مكان في الارض سواء كان هذا المكان حي الوليدية الشعبي بمدينة اسيوط او شارع البا شيرا بروما او احد ارقي شوارع العاصمة الخرطوم - علي اساس انن فيها شوارع راقية اصلا - او حتي مدينة دسوق بشمال مصر في لحظة واحده الي ذلك المقهي الصغير الواقع بميدان الفلكي بوسط البلد حيث نجد ناصر منتظر بلهفة ليباغتنا باكواب الماء المثلج ليقول لنا هتشربوا ايه النهرده ؟ - ده طبعا بعد ما يقلبنا في كل الرجايد الي معانا -
مراجيح .... هو نداء اللسان الي الروح لكي تنفك عن قيودها التي تغلغلها وتنطلق الي عنان السماء حرة طليقة بعيده عن اجساد انهكتها الحياة في ظل قوانين الجاذبية السخيفة وعيون اصبحت تري القبح كمنظر مكمل للمنظر العام في حياتنا اليومية ان لم يكن هو الاصل في هذا المنظر ، واذن اعتادت ان تسمع ضوضاء علي اساس انها موسيقاها التي تتغني بها ، وقلب حيا طوال عمره لا يفكر الا في لحظة واحده يحياها حرا في بلد حر ووسط شعب من الاحرار - ابقي قابلني -


مراجيح ... قد يكون اسم لعالم لا نحيا به سوي لحظات ، حيث هذه اللحظات في حقيقة الامر هي كل اعمارنا التي عشناها حقيقة حيث لا تمثيبل فيها ولا خداع بل هي حياة مجرده من كل ما هو قبيح .

بقولكم ايه من الاخر
مراجيح ده اسم المدونة الجديدة الي قررنا نكتب فيها عن نفسنا وعن احلامنا وعن حياتنا بعيد عن السياسة وومبارك وابنه وحتي امه .
ونتمني تشاركونا معانا المراجيح ولو لدور واحد وجرب مش هتندم .


*الصور نقلا عن مواقع مش فاكرها

12 comments:

إسلام حنفى said...

والله فكره حلوه ممكن اتمرجح معاكو

شـــــهــــروزة said...

حأمرجحكو لحد ما تصوتوا وتقولوا اعتقونااااا


جميل التفنيش يا ابوحميد

اصطباحتك أناناس

شاويش said...

يا خراشي

مراجيح مبروك يا ولاد وعقبال يا رب متكبروا كدة

وتبطلوا لعب العيال ده

وتركبوا الزحليقة

مبروك يا عبد الفتاح ويا زنزانة ويا ناس يالي معاهم وانا معفكوش

ذو النون المصري said...

فكره مش بطاله
بس نشوف الجهد و الكتابه فيها هيكون شكلها ايه
بالتوفيق

loumi said...

الف مبروك
الله مراجيح وزمامير و طراطير
ماشى ما يضرش برضه الواحد يتمرجح
ويشوف
بالتوفيق يا رب
تحياتى

zenzana said...

ها مين عاوز الساقية ؟

ومين عاوز المركبة؟

ومين عاوز الوزة والبطة؟

تحت امركم كل انواع المراجيح

انا امينة الحصالة هنا
:)
منورينا

Bella said...

حلوة قوي قوي الفكرة

خلينا نفك بعيد عن الحبسة ونتمرجح لنا شوية

وانا عايزة اتمرجح معاكو

tota said...

روحت علقت عند شهروزة هناك
بس جيت تانى هنا اقول مبروك على المراجيح

اخرجوا بينا من الحياه الجامدة خلونا نقلبها مراجيح
مجموعة جميلة اعرفهم كلهم ولو انى مشفتش زياد لكن ان شاء الله اتمنى اشوفه

تحياتى

Gid-Do - جدو said...

شهروزة ـ زنزانة ـ احمد ـ زياد

اة يااندال مكنتوش قادرين تعزومنى على حفل الافتتاح

على الاقل كنت اقول للبنات النصيحة الغالية

وانتم لابسين الفساتين اقلعوا الشورتات قبل ركوب المراجيح علشان لما تعلى المرجيحة محدش يشوف الوان الشورتات بتعتكم

عجبكم كدة اديكم ركبتم المراجيح وانتم لابسين الشورتات والناس حتعرف الوانها ـ اورى وشى للناس ازاى دلوقت وانتم بناتى

وياترى زياد واحمد لابسين الجينز ـ ولا هما كمان لابسين الجلاليب والطاقية الشبيكة

مبروك وحكتب الكلام دة فى كل حتة ـ تحياتى

اسكندراني اوي said...

هههههههههههههههههه
قلبتوها مراجيح
ومن غير ما تقولو
ماشي

البتول said...

انا سعيدة بالمراجيح جدا وانت عارف يا احمد اني باحب المراجيح يمكن اكتر منك الخروج عن السياسة شيء هام وتنوع الاراء شيء اهم المهم ما تقدموه لحسن لو زهقت مش راكبه معاكم تاني واضح

dr.Roufy said...

احلى مراجيح

بجد فكرة جميييييييلة